المدونة

نتاج السنين شعر, أدب, سياسة
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ديوان أخت ذاك القمر
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 2:46 pm من طرف تيسير نصرالدين

» المفارد
الإثنين ديسمبر 22, 2014 11:24 pm من طرف تيسير نصرالدين

» ديوان عطور القوافي
الأحد ديسمبر 21, 2014 10:55 pm من طرف تيسير نصرالدين

» شقو الستارة
الأحد ديسمبر 21, 2014 1:12 pm من طرف تيسير نصرالدين

» إهداء
الثلاثاء أغسطس 19, 2014 2:07 pm من طرف تيسير نصرالدين

» زجل مع الشاعر فراس عبيد
الأحد مارس 11, 2012 7:23 pm من طرف تيسير نصرالدين

» لعنة الاشتياق
السبت سبتمبر 24, 2011 6:51 pm من طرف تيسير نصرالدين

» النخبة
السبت سبتمبر 24, 2011 6:46 pm من طرف تيسير نصرالدين

» وجهة سمع
السبت سبتمبر 24, 2011 6:45 pm من طرف تيسير نصرالدين

ازرار التصفُّح

مدونتي

التبادل الاعلاني
                                                                   
   
 
 
 
 
 

 

شاطر | 
 

 الوجوه البائخة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تيسير نصرالدين
Admin


عدد المساهمات : 242
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

مُساهمةموضوع: الوجوه البائخة    الأحد يونيو 26, 2011 12:25 pm

يكف بابا الفاتيكان عن تصريحات معادية ومبطنة تارة ضد المسلمبن وتارة ضد العرب وهو أكبر مرجعية دينية في أوروبا وفي العالم المسيحي ويتمتع بسلطة دينية وروحية تتقاطع مع السياسة في معظم الاحيان وإن تظاهر ان هذه السلطة روحية فقط.كل من يتعمق في قراءة التاريخ ويعرف اسباب هذا الإنفراط العربي والتشتت والتمزق والتخلف وجميع اسباب الصراع التي توقد الحروب في منطقة الشرق الاوسط يجد أن مهندسيها وصناعها و أبطالها هم غربيين وأروبيين واميركيين فيما بعد .منذ الحرب العالمية الاولى ومهندسي التقسيم يعملون في بلادنا على قدم وساق باستخدام كافة اسباب الإغراء السياسي والمالي والسلطوي والجذب لخدمة مشروعهم الذي نجح على أفضل وجه وكرس التقسيم والصراعات الطائفية والعرقية في المنطقة لدرجة أنها لم تسلم منه أي بلد في هذه المنطقة .أجج الإنكليز نار الفتنة والخلافات بين القبائل العربية في منطقة الجزيرة العربية واستبدلوا زعماء العشائر ودعموا فئة ضد أخرى , ثم اججوا نار الفتنة في فلسطين بين العائلات الإقطاعية في الوقت التي شطرت فرنسا سوريا إلى اقسام محاولة تقسيمها على اساس اتني وعرقي وطائفي فشلت امام مقاومة ابنائها الشرفاء على كافة انتمآتهم ومشاربهم الدينية والفكرية , لكنها نجحت بعزل لبنان وسلخ لواء اسكندرون , ثم نجح الجميع بتأسيس دولة اسرائيل بتواطىء دولي وعربي .منذ تأسيس دولة اسرائيل ويعمل الغرب بكافة مؤسساته الرسمية والسياسية والدينية على محاربة واضعاف العرب بشتى الوسائل

وسهلت الدول الغربية كل ما يمكن له ان يساعد الكيان الصهيوني على الحركة والتزوير وتسميم افكار مواطنيها وقلب حقائق التاريخ حتى يومنا هذا يدرس الأطفال في المدارس الأروبية ان اليهود شعب بلا أرض ذهبوا ليقطنوا ارضا بلا شعب , مرتكبين في هذه المقولة حماقتان وكذ بتان لا يمكن أخفائهما عن أحد , الأولى ان اليهود لهم أوطان مثلهم مثل كافة اصحاب الديانات الأخرى وعليهم حق الولاء والمواطنة لأوطانهم الاصلية إذا ما أرادوا هم القبول بذلك ,لأن اليهودي الإيطالي والفرنسي والبولوني هو إبنا لوطنه الذي يحمل هويته ,أما الكذبة الثانية هي ان فلسطين ارضا بلا سكان وهي تملىء صفحات التاريخ بحراكها السكاني على مدة مئان القرون , ومع هذا يردد كل اوروبي ما تعلمه في المدارس التي تتواطىء في تعليم ابنائها تاريخا مزورا لخدمة اليهود وحشد الراي العام لصالحهم .هذه هي اوروبا التي ادانت جميع اشكال النضال العربي وكافة وسائل التحرر وتلاعبت في كل شيء يمس قضايانا , وسهّلت عمليات الموساد لتصفية شخصيات عربية ذات شأن دون ملاحقة مرتكبي هذه الجرائم وقد اطالت هذه التصفيات , علماء واطباء وصحفيين وكتاب ورجال أعمال ثم ذهبت إلى اكثر من ذلك وساعدت الموساد على عمليات مركبة داخل الأوطان العربية وما هي عملية اغتيال المبحوح سوى واحدة من آلاف العمليات القذرة التي يقوم بها الموساد بمساعدة كافة الدول الأوروبية .حين قام الفلسطينيين بالعمليات الاستشهادية قامت قائمة الشارع الغربي بحجة الحرص على حياة المدنيين ,طورت المقاومة عملها واستهدفت العسكريين قامت قيامة الدول ونعتتها بالإرهاب , اختطفت المقاومة جنديا اسرائيليا ,قامت الدنيا ولم تقعد وتحركت الضمائر والنفوس الرحيمة على شاليط الجندي الوديع ,بينما لم تتحرك هذه الضمائر ولم تهتز شعرة في رمشهم على 11 الف معتقل واسير فلسطيني في سجون الاحتلال بينهم نساء واطفال ,ايضا لم يتحرك ضمير هذه الأمم عندما صبت اسرائيل الرصاص المسكوب على أهل غزة ولا الحصار ولا الاشلاء ولا الدماء ,حتى حين اهانت اسرائيل مواطنين هذه الدول فقد أدانوا مواطنيهم ولم يدينوا اسرائيل .البابا يصرح في قبرص ويعرب عن قلقه اتجاه مسيحيي المنطقة مسيحيي الشرق الاوسط الذين يهاجرون من بلادهم متجاهلا الهجرة العامة لأبناء المنطقة نتيجة الحروب والإفقار والهيمنة الغربية على المنطقة ومتجاهلا مسيحيي القدس ومسلميها الذين هجرتهم اسرائيل قسرا وافرغت القدس من سكانها الأصليين , البابا لايجرأ أن ينتقد إسرائيل ,اسرائيل مازالت تضغط على الفاتيكان من أجل الإعتذار واتهام كرسيه بالتوطؤ مع النازية أو السكوت عن جرائمها , ولا ندري ان كانت إثارة فضائح الفاتيكان هي بمحض الصدفة ام لا .هذا الغرب هو اخطر مما نتصور على تحررنا الوطني وتحررنا السياسي والإقتصادي ,هذا الغرب الذي قسم الوطن العربي منذ بداية القرن العشرين واستمر في التقسيم مع بداية القرن الواحد والعشرين بعد أن حرق العراق وأعاده إلى العصر الحجري كما توعدو به , هذا هو الغرب الذي مازال يدعم بكل وقاحة جرائم اسرائيل ويغير القوانين من أجل عيون إسرائيل ,لماذا نعول عليه في تحقيق السلام ونسلمه رقابنا في كل مرة فيضعها مجانا في يد إسرائيل .لماذا في كل مرة تخسر اسرائيل معركة مع العرب يتدخل الغرب ويحقق لها مكاسب لم تستطع ان تحققها في الحرب كما حصل في جنوب لبنان وحكاية اليونفل , وكما حصل ويحصل في غزة .لماذا لانفهم أن هذا الغرب لا يمكن أن يكون صديقا للعرب ولا يمكن ان يفهم سوى لغة القوة والندية ,ولا يمكن ان يفهم سوى لغة القوة والندية ,ولا يمكن أن يحترمنا إلا ذا امتلكنا القوة وانتزعنا حقوقنا عنوة .الم يقل جبران منذ اكثر ستين عاما خذوها يامسلمون كلمة من مسيحي أسكن ” يسوع ” في شطر من حشاشته و ” محمداً ” في الشطر الآخر
.إن لم يقم فيكم من ينهض ويتقدم .. فلا ينقضي هذا الجيل إلا و الشرق في قبضة ذوي الوجوه البائخة و العيون الزرقاء.


اليس هذا ما هو حاصل اليوم ؟؟
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://taisir.yoo7.com
 
الوجوه البائخة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المدونة  :: مقالات-
انتقل الى: