المدونة

نتاج السنين شعر, أدب, سياسة
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ديوان أخت ذاك القمر
الأربعاء ديسمبر 24, 2014 2:46 pm من طرف تيسير نصرالدين

» المفارد
الإثنين ديسمبر 22, 2014 11:24 pm من طرف تيسير نصرالدين

» ديوان عطور القوافي
الأحد ديسمبر 21, 2014 10:55 pm من طرف تيسير نصرالدين

» شقو الستارة
الأحد ديسمبر 21, 2014 1:12 pm من طرف تيسير نصرالدين

» إهداء
الثلاثاء أغسطس 19, 2014 2:07 pm من طرف تيسير نصرالدين

» زجل مع الشاعر فراس عبيد
الأحد مارس 11, 2012 7:23 pm من طرف تيسير نصرالدين

» لعنة الاشتياق
السبت سبتمبر 24, 2011 6:51 pm من طرف تيسير نصرالدين

» النخبة
السبت سبتمبر 24, 2011 6:46 pm من طرف تيسير نصرالدين

» وجهة سمع
السبت سبتمبر 24, 2011 6:45 pm من طرف تيسير نصرالدين

ازرار التصفُّح

مدونتي

التبادل الاعلاني
                                                                   
   
 
 
 
 
 

 

شاطر | 
 

 وجهة سمع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تيسير نصرالدين
Admin


عدد المساهمات : 242
تاريخ التسجيل : 26/12/2010

مُساهمةموضوع: وجهة سمع   السبت سبتمبر 24, 2011 6:45 pm

درجت في الاونة الآخيرة وانتشرت فلسفة جديدة على الحوارات وعلى الصراع الإيديولوجي والسياسي والديني, بإضفاء وشاح تجميلي من النوع الشفاف الذي لا يمكن له ان يخفي عوراتنا ولا قبحنا تحت حجة الشفافية وقبول الآخر ,أي آخر مهما كانت صفاته ونواته وانتمائه ,ويقول قائل لكل واحد وجهة نظر ويرفع هذه المقولة تحت شعار الحرية ,وما علينا هنا الاّ أن ننصاع لهذا المنطق وإلا نكون أعداء الحرية ,ومن يجرأ ان يعادي الحرية التي لم تعد حمراء بل اصبحت متعددة الألوان والأورنج اصبح لونها الحديث .
نقول جميل والحرية لا تعني حريتك بمفردك إذا كنت أنا موجود ,لأن لحريتي أيضا قدسيتها واحترامها وعليك ان تلجم حريتك حين تبدأ حريتي ,وحريتي هنا ليست حرية حركية فحسب ,بل هي حرية ثقافية وأخلاقية واعتقادية ووطنية وأهمها حرية الضمير
لأن من لا يمتلك ضمير حر لا يمكن له ان يتمتع باية صفة من صفاة الحرية .
وأعود لوجهة النظر والتي تحولت في الجزء الأخير من المشهد إلى وجهة سمع ,اصبح واحدنا يتجه نحو مايسمع ويتأثر بما يسمع ويردد مايسمع لتصبح وجهة النظر جهة سمع تلتقط كل مايصلها من كلام فيه من السوء أكثر مما فيه من الخير .
لكن حين نتعاطى مع بعض الأركان المقدسة والرموز الخالدة كالذات الإلهية , كالوطن ,تصبح وجهة النظر محكومة بخطوط حمراء ,انت حين تعتدي على الذات الإلهية بالمنطق العام وبمنطق الأكثرية تصبح ملحدا وصفة الإلحاد صفة ساقطة اجتماعيا بحكم القوانين السماوية ,أما بما يتعلق بالوطن ايضا هناك صفة تطلق على كل من يتعاون مع بلد ضد بلده وكل من يتعامل مع جهة معادية يصبح خائنا بحكم العرف والعادة والقانون الوضعي وهذا في جميع دول العالم ,لكن الملاحظ ايضا في الآونة الأخيرة أن هذه المحرمات قد اسقطت من بعض الأعراف وتحولت لوجهة نظر , واصبح للإجتهاد نصيب في تعريف الإيمان والمواطنة وعلينا أن نحترم وجهة نظر صاحب هذه النظرية .
ولا توجد قوانين في اوروبا ضد من يمس بمعتقدات أومقدسات أوحرية الآخر بشكل صريح وكان واضح وفاضح موقف اوروبا من الرسوم المسيئة للإسلام ,لكن هناك قانون واضح وصريح وثابت معمول به في معظم الدول الأوروبية وهو التناول من قريب او من بعيد او إعادة البحث والإحصاء أو التشكيك بما اثبت من قبل الباحثين الصهاينة عن المحرقة ,وقد حكم على الكاتب الفرنسي روجيه جارودي سنة سجن وغرامة مادية كبيرة ,وحين قال للقاضي سيدي انا لم اتبنى اي معلومة غير موثقة واليك بالوثائق التي تثبت قولي قولا واحدا , أجابه القاضي سيدي انا لم أحكمك على مصداقية او عدم ممصداقية مصادرك ,بل بموجب قانون يمنع التطرق لهذه المسألة .
إذا نحن اليوم نقبل أن نمسخ الوطن ونقزمه ونشوهه بما يتناسب مع وجهة نظر سخيفة وساقطة من منطلق احترام الآخر ,إذا علينا أن نعتصر الوطن ونتفهه لكي يصبح على قياس بعض الأفكار لا ان ترتفع الأفكار بحجم الوطن ولا ان نرتقي نحن إلى رفعة الوطن .هذا المنطق الليبرالي الحديث يتبناه بعض شبابنا ويدافع عنه ولا يرى غيره وجهة نظر بل وجه سمع ,والسؤال هل حقا نحن نريد الحرية ونفهم معانيها فهما جليا ؟’وهل المطلوب مني أن احترم وجهة نظر شخص لا يحترم انتمائه ولا وطنه ولا يحترم نفسه حين يتبنى مواقف كتلك الداعية للتدخل الأجنبي ضد وطنه؟, على اية وجهة سأصبح واجعل رباط الخيل بالله عليكم ؟.


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://taisir.yoo7.com
 
وجهة سمع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المدونة  :: مقالات-
انتقل الى: